منتدى باعرام

منتدى خاص يجمع بين التعارف واخذ المعرفة
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

ترحب ادارة المنتدى بجميع الاعضاء المشاركين في المنتدى

وتتمنى لهم الحصول على كل مايتمنونه وكل مايلبي طلباتهم

                                (إدارة المنتدى )

تصويت
مارايك في المنتدى
 ممتاز
 جيد جداً
 متوسط
استعرض النتائج
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» وظيفة شاغرة في شركة في مجال الاجهزة الكهربائية بمكة المكرمة
الإثنين أغسطس 12, 2013 9:47 pm من طرف 

» مشاري العرادة (انشودة صلى عليك الله ياسيد الاكوان)
الأربعاء فبراير 13, 2013 9:31 am من طرف 

» يارفيقي ( رائعة مشاري العراده و أحمد الهاجري
الأربعاء فبراير 13, 2013 9:16 am من طرف 

» اهداء الى كل صديقين متحابين في الله
الأربعاء فبراير 13, 2013 9:02 am من طرف 

»  الآن من هنا النتائج النصفية لمدارس مديرية حريضة
الإثنين فبراير 11, 2013 2:15 am من طرف سليمان الأهدل

» نظام إدارة الحسابات الخيرية
الخميس ديسمبر 20, 2012 10:15 pm من طرف سليمان الأهدل

» مبرمج تحت الطلب
الخميس ديسمبر 20, 2012 10:07 pm من طرف سليمان الأهدل

» قصيدة جديدة بعنوان عشق حريضه
الخميس نوفمبر 22, 2012 12:29 am من طرف الشاعر محمد سعيد باعرام

» جديد هاني دعكيك و ماجد التريمي ابو حسان
الجمعة أكتوبر 12, 2012 8:42 pm من طرف الشاعر هاني دعكيك

شات المنتدى
للدخول الى المحادثة الفورية انقر هنا
او انقر هنا
لمشاهدة اي مكان بالعالم
لمشاهدة اي مكان في العالم انقر هنا
تصفح القرآن الكريم
تصفح القرآن الكريم بكل سهولة ويسر من هنا


منتدى باعرام يرحب بك وهذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...

للتسجيل اضغط هـنـا

دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

شاطر | 
 

 الحب الإلهى ...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سليمان الأهدل

avatar

عدد المساهمات : 31
نقاط : 85
تاريخ التسجيل : 21/03/2012
العمر : 38

مُساهمةموضوع: الحب الإلهى ...   الثلاثاء أبريل 10, 2012 4:30 am

الحب الإلهى
نشأ مصطلح "الحب الالهى" بمعناه القريب فى الحياة الروحية فى الاسلام فى القرن الثانى الهجرى.
وكانت الحياة قبل ذلك يحركها عامل "الخوف" من الله ومن عقابه ، وكان "الحسن البصرى" (21-110هـ) أبرز ممثلى هذا الطور فى حياة الزهاد والعباد الأوائل ، فقد عرف عنه أنه كان يبكى من خوف الله حتى قيل "كأن النار لم تخلق إلا له".
ويميل مؤرخو التصوف الإسلامى إلى القول بأن رابعة العدوية(ت 185هـ) هى أول من أخرجت التصوف من الخضوع لعامل "الخوف" إلى الخضوع لعامل "الحب "، وأنها أول من استخدم لفظ "الحب " استخداما صريحا فى مناجاتها وأقوالها المنثورة والمنظومة، وعلى يديها ظهرت نظرية "العبادة" من أجل محبة الله ، لامن أجل الخوف من النار أو الطمع فى الجنة.
وكان الصوفية -قبل رابعة- يترددون فى قبول كلمة "الحب" فمالك بن دينار الصوفى (ت 131هـ) كان يتحاشى لفظ "الحب" ويستخدم بدله كلمة "الشوق"، وعبدالواحد بن زيد (ت 77هـ) كان يفضل لفظ "العشق" فى أقواله. ومع رابعة بدأت كلمة أو مصطلح "الحب الإلهى" تأخذ مكانها فى أقوال الزهاد ممن جاؤوا بعدها ، مثل: معروف الكرخى (ت 201هـ)، والمحاسبى (ت 243هـ) الذى خصص لموضوع "المحبة" فصلا كاملا فى كتابه: "الرعاية"، وذى النون المصرى (ت 245هـ) الذى فاضت مأثوراته بهذه الكلمة.
ثم استكملت نظرية "الحب الالهى" ملامحها وقسماتها بعد ذلك فى مؤلفات كبار شيوخ التصوف ، مثل: التعرف للكلاباذى (ت 380هـ)، وقوت القلوب لأبى طالب المكى (386هـ)، وكشف المحجوب للهجويرى (حوالى465هـ)، والرسالة للقشيرى (465هـ)، وإحياء علوم الدين للغزالى (450-505هـ). لكنها أخدت أبعادا عرفانية وفلسفية بالغة التعقيد ظهرت أولا فى تصوف الحلاج (ت 309هـ) ثم اكتملت بعد ذلك فى أشعار ابن الفارض (ت 632هـ)، ومؤلفات الشيخ الأكبر ابن عربى (ت 638هـ).
وقد جمع القشيرى فى رسالته تعريفات عديدة لمعنى "المحبة الإلهية"، كما أحصى ابن القيم فى مدارج السالكين (ج 3) ثلاثين تعريفا للمحبة بالمعنى الصوفى.
ومن الشيوخ من يرى أن تعريفها يستعصى على العبارة للطافتها ، وصاحب عوارف المعارف (السهروردى) يعرف الحب بتقسيمه إلى سببين: عام وخاص ، والأول ثمرة امتثال الأوامر واجتناب النواهى ، وهو من "المقامات "، لأن للسالك مدخلا فى اكتسابه ،والحب الثانى (الخاص) هو ماينشأ عن انكشافات الروح ، وهذا النوع من "الأحوال" وليس للعبد كسب فيه. أما الهروى (ت 481هـ) فيعرف المحبة بأنها "تعلق القلب بين الهمة والأنس " بما يعنى تعلق القلب بالمحبوب تعلقا حائرا بين طلب المحب لمحبوبه طلبا لاينقطع ، وبين أنسه بمحبوبه.
وللمحبة درجات:
الأولى محبة تقطع وساوس القلب ، وتلذ الخدمة وتسلى عن المصائب ، وتنشأ من ملاحظة العبد لنعم المولى الظاهرة والباطنة، وثبات هذه المحبة يكون بمتابعة النبى صلى الله عليه وسلم والتأسى به.
والثانية محبة تبعث على إيثار الحق على كل ما سواه ، وتنشأ بسبب من مطالعة العبد للصفات الإلهية، والارتياض بالمقامات الروحية.
والثالثة محبة تنشأ من مشاهدة جمال المحبوب ، وفى هذه الدرجة يختطف قلب المحب وتنقطع عبارته وإشارته ، وحقيقة هذه الدرجة: الفناء فى المحبة وفى الشهود.
والمحب إذا كان واعيا بحبه ومكتسبا له سمى "محبا" وإذا كان مختطفا بالحب سمى "عاشقا" والفرق بينهما -فيما يقول شيوخ التصوف- أن المحب مريد والعاشق مراد.
ونظرية "الحب الإلهى" مستقاة فى أصولها من معانى أسماء الله الحسنى وصفاته كالودود واللطيف والرحيم ، ومن الآيات القرآنية والأحاديث النبوية التى تحدثت عن الحب الإلهى، ومنها على سبيل المثال -لا الحصر- قوله تعالى: {يحبهم ويحبونه}المائدة:54 ، وقوله (اللهم اجعل حبك أحب إلى من نفسى وأهلى ومن الماء البارد)(سنن الترمذى، كتاب الدعوات ، باب:73، حديث 3490).
أ.د/أحمد الطيب
__________
مراجع الاستزادة:
1- الرسالة القشيرية ، تحقيق د/عبدالحليم محمود ج2 ص610 دار الكتب الحديثة القاهرة.
2- كشف المحجوب للهجويرى، ترجمة د/إسعاد قنديل ، دار النهضة، بيروت 1980م.
3- ابن الفارض والحب الإلهى محمد مصطفى حلمى دار المعارف 1971م.
4- منازل السائرين شرح القاشانى ، ط قم إيران 1413هـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.facebook.com/suliman.alahdal
 
الحب الإلهى ...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى باعرام :: منتديات باعرام :: المنتدى العام-
انتقل الى: